star academy 8

منتدى محبى اسلام السيد مشترك ستار اكاديمى 8
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 امااااااه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شاعر بلا مشاعر
سمسماوى مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 69
العمر : 32
العمل/الترفيه : كاتب فاشل
المزاج : زفت
تاريخ التسجيل : 27/07/2008

مُساهمةموضوع: امااااااه   الإثنين 28 يوليو 2008, 10:16 am


إلى روحها الطاهرة التي رحلت في هذا التاريخ
22 5 2007
.
.
( أمّاه . . . احضني دمعتي )
/
/
/
أمّاه . . . .
أناجيكِ فـَ يرجع الصدى يشبهني يتماً ,
يؤلّب فيَّ الفقدَ ذات رحيلٍ
و اشتهاءً لذات حنان انتقته السماء تفرداً .

أمّاه . . . .
و الخريف بات زاد أيامي ؛ ألتحفه فلا يؤنسني ,
و الدفء أكذوبةٌ بعدكِ , و أنا الــ كنتُ به مترعاً
من سلسبيلكِ .

أمّاه . . . .
أوَ يكفيني أن أستطعم الليلَ حلماً أواعدكِ فيه ؟
فلا الحلم يجبر كسير خاطري ولات ساعة لقاءٍ مرتجى .
أم أحثُ الخطى إليكِ ؟ ليتني أمّاه أملكها ؛
لوهبتكِ كل الدروب شوقاً للقياكِ .

أمّاه . . . .
بعضكِ بين يديَّ لا يكفيني ؛ صورتكِ بعض السلوى ,
سُبحتكِ بركةُ ما تبقى لي , تلاوتكِ ما برحت الروح تضمها .
رقياكِ !!
أواه أمّاه ؛
بعدكِ كل الأيادي عقيمةٌ / باردةٌ على صدري
لم تشفِ مسّاً أصابني .

أمّاه . . . .
أوَ تذكرين حمائماً على النوافذ كانت تؤنس روحها بصباحكِ ؟
أوَ تذكرين !
في ذات الموعد نوت الصوم بعدكِ ؛
لم تعد كل الحقول تشبعها , و لا هاتيك النوافذ سكناها .
نعم رحلت خاوية البطون , ربما جاورتكِ ,
لا بل سكنتكِ حقاً ؛ فبعدك لا تُسكنُ الأرض يوماً .

أمّاه . . . .
طاب - و حقِ الله - الرحيل إليكِ , أرتجيه و لا أملكه ,
كل الدروب موصدةٌ بأمره إلا درب تجليكِ فيَّ برحمته
هو سلواي ريثما يعبر القطار مزغرداً :
أنّي إليكِ آتٍ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
امااااااه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
star academy 8 :: اجتماعيات :: اه يا قلبى يا كتاكت-
انتقل الى: